إسعافات سريعة لطفلك

  • 127
صورة أرشيفية

الحساسية (الناتجة عن لدغ الحشرات):

أغلب الآثار الناتجة عن لدغ الحشرات تكون آثارا خفيفة، وقد تختفى بعد يوم أو اثنين، لكن قد يكون تأثر بعض الأطفال شديد جراء هذه اللدغات.

أعراض الآثار البسيطة: علامات حمراء مرتفعة على الجلد، وشعور بالهرش أو الحرقان، وتورم خفيف.

ماذا ستفعلين لو حدثت تلك العراض؟

لا تجعلى طفلك يهرش جلده، إذا كان الجزء من جسم الحشرة المسئول عن اللدغ لا زال في جلده، حاولى إبعاده من على جلده باستخدام شئ ناشف مثل قطعة من ورق الكرتون طهرى المنطقة المصابة بمطهر مثل الـ”بيتادين”. ضعى على الجلد كيسا من الثلج أو اعطى للطفل حماما باردا لتخفيف الهرش. ضعى سائل الـ”كالامين” على المنطقة المصابة. أعطى لطفلك مضاد للحساسية، لكن تحت إشراف الطبيب.

ملحوظة هامة:

إلجئى إلى الطبيب إذا ظهرت أعراض شديدة على طفلك، مثل تورم فى الوجه، وصدمة، وصعوبة فى التنفس، وتورم فى الشفتين أو فى الحلق، وسرعة ضربات القلب، وغثيان، أو تشنجات.

نزيف الأنف: يحدث نزيف الأنف عادة نتيجة إدخال إصبع فى الأنف، والتمخط بقوة، والعطس القوى، والحساسية، أو بسبب مشكلة فى إحدى الأوعية الدموية بالأنف. عادة تنزف فتحة واحدة من فتحتى الأنف، وأحيانا يرجع الدم إلى الحلق فيبدو أن الطفل يكح دما. ماذا تفعلين حينها؟ اجعلى طفلك يقف أو يجلس فى وضع مستقيم لكى يقلل ضغط الدم فى شرايين الأنف، حاولى أن تجعلى طفلك يتنفس من فمه، امسكى طرف الأنف بإبهامك وسبابتك مع ثنى الرأس قليلا إلى الأمام ناحية الصدر لمنع دخول الدم إلى الحلق.

ملحوظات هامة: إذا كانت كمية الدم المفقودة كبيرة، أو إذا استمر "النزف" لأكثر من 15 إلى 30 دقيقة، إلجئى للمساعدة الطبية.

العصبية تجعل النزيف يزيد، فاجعلى طفلك يبقى هادئا. لا تضعى أى شئ فى الأنف. لا تجعلى طفلك يتحدث.