• الرئيسية
  • الأخبار
  • "صلاح هاشم" يطالب أبناء المنصورة بالتكاتف مع "الاتحاد المصري للحماية الإجتماعية" في تنمية الخدمات المجتمعية

"صلاح هاشم" يطالب أبناء المنصورة بالتكاتف مع "الاتحاد المصري للحماية الإجتماعية" في تنمية الخدمات المجتمعية

  • 69
سفير الفكر الإستراتيجي الدكتور صلاح هاشم

أكد الدكتور صلاح هاشم، أستاذ التخطيط والتنمية بجامعة الفيوم، سفير الفكر الإستراتيجي أن لجنة المرأة بالاتحاد المصري لسياسات التنمية تتبنى نشاطا حقيقيا داخل المحافظات المصرية وخاصة الدقهلية لمساندة وتمكين المرأة، مشددا على ضرورة تكاتف أبناء المنصورة مع الاتحاد للمساهمة في تنمية الخدمات المجتمعية من الصحة والتعليم وتحسين مستوى المعيشة، حيث تعد تلك الأعمدة الثلاثة من أهم الأهداف التي يسعى إليها الاتحاد.

وأشار هاشم، خلال إستضافته بندوة حول الحماية الإجتماعية في الدستور بالمنصورة، إلى أن الثورات المتكررة أدت إلى انتشار الانفلات بجميع صوره الأمني والأخلاقي والسياسي، وانتخاب رئيس حقيقي للدولة أعطى دفعة قوية للاستقرار والحفاظ على النسيج المصري الذي تعرض للتهتك والتشتت.

وأوضح الخبير التنموي أن الدولة تتمثل في الحكومة، وأن المجتمع في وجهة نظر العلوم السياسية ينقسم إلى دولة وشعب ولا تكتمل الدولة القوية إلا بقوة المجتمع واندماج عناصره في منظومة واحدة تحت لواء مصلحة البلاد.

وانتقد هاشم المجتمع "الفوضوي الهمجي" الذي يمتلك الحرية الكاملة المطلقة التي يستغلها بشكل سيء ينفي سلطة الدولة، مشددا أن مشكلة مصر ليست مع الحرية ذاتها، بل مع الحرية التي تفتقد الشعور بالأمان وعدم القدرة على البقاء، معلقا بقوله "لدينا حرية مطلقة ولا نستطيع أن نعيش بأمان وهذا ما عكسته 30 يونيو".

أضاف سفير الفكر الإستراتيجي للدول النامية، أن 78% من النساء يشعرن بعدم وجود الأمان في الشارع ويخشين السير فيه، و67% من الشباب ليس لهم وجهة محددة ولديهم خلط في مفهوم الحرية، مشددا على ضرورة تجميع الحريات المقتطعة في يد السلطة المتمثلة في الحاكم الذي يعمل وفقا للدستور والقانون، وهو ما يحدد أهمية الحاكم في إعمال القانون باعتبار الدستور عقد بين الحاكم والمحكوم.

وكانت أمانة المرأة بالاتحاد، عقدت ندوة حول الحماية الإجتماعية في الدستور المصري الأربعاء، بالمنصورة، بحضور الدكتور صلاح هاشم وعدد من الحضور.