الفتح | شيخ الأزهر: أعداء الدين يحاولون طمث الخلفية الإسلامية لدى الشباب

شيخ الأزهر: أعداء الدين يحاولون طمث الخلفية الإسلامية لدى الشباب

كتــبه : أحمد سعيد

الدكتور أحمد الطيب، شيخ الأزهر الشريف

قال الإمام الأكبر أحمد الطيب، شيخ الأزهر الشريف، إنه اختار الحديث عن القرآن الكريم وعلومه موضوعًا لحلقات حديثه اليومي الذي يذاع قبل المغرب على الفضائية المصرية طوال شهر رمضان المعظَّم، لأن الخلفية الثقافية الإسلامية بدأت تتآكل أو تضمحل في الآونة الأخيرة لدى الشباب، خاصة أمام الهجمات المتتالية التي يتزعمها أعداء الإسلام والسلام.


وأضاف أن التعريف مهم لأي مصطلح حتى لا تختلط المفاهيم، ولذلك فإن البطاقة الشخصية للإنسان تحتوي تعريفًا له يشمل اسمه ووظيفته وعنوانه حتى يمكن التعرف عليه وتمييزه، فعلى سبيل المثال نحن نعرف الإنسان بأنه كائن حي مفكر، وعناصر هذا التعريف تميز الإنسان عن غيره من الكائنات، فالكائن تشمل كل الكائنات الأخرى، ولكن وصف حي يخرج كل الكائنات التي لا حياة فيها، ثم نضيف كلمة المفكر، وهنا نخرج باقي الكائنات سواء الحية التي لا تفكر أو الكائنات التي لا حياة فيها.