أذن واحدة!

  • 119

هل مازلت تسمع بأذن واحدة وتنظر بعين واحدة ؟

لابد أن تقف مع نفسك وقفة صادقة وأن تحاسب نفسك وتسأل نفسك هذه الأسئلة

لماذا لا تسمع إلا ما يصدر عن قناة الجزيرة هل صارت هي الطائفة المنصورة التي أمرك النبي صلي الله عليه وسلم باتباعها ؟
أتظن أن قناة الجزيرة ليست موجهة وأنها حريصة على الإسلاميين وحريصة على مصر ؟
هل ما زلت تقول أن حزب النور والى الظالمين؟ أما زلت لا تريد أن تعلم معاني الموالاة وتعلم أن الجلوس والحوار والتفاوض والأمر بالمعروف والنهي عن المنكر ليس من الموالاة ؟

ما زالوا يخدعوك ويقولون جلسوا مع تواضروس، فقد جلس النبي صلى الله عليه وسلم مع سهيل بن عمرو الكافر في صلح الحديبية، ومع اليهود في المدينة وهم أشد الناس عداوة لنا. وموسى ذهب إلى فرعون وقال الله له "فقولا له قولاً ليناً لعله يتذكر أو يخشى" ؟

ألا تعلم أن السلفيين و الإخوان جلسوا مع الأنبا بولا في اللجنة التأسيسية في 2012 وجلسوا مع النصارى تحت قبة البرلمان ؟

ألا تعلم أن شيخ الإسلام ابن تيمية جلس مع قازان ملك التتار وفاوضه حتى لا يدخل دمشق ؟

هل ما زالوا يخدعوك ويقولون نزولك في المظاهرات دفاع عن دماء الشهداء؟ أفتظن أن نزولك أعزل ليقتلك الظالم فيضاف دمك إلى دماء إخوانك أتظن أنك بهذا قد جئت بحقهم؟
هل توقف الظالم بذلك عن ظلمه؟ هل زال الانقلاب كما كنت تقول؟

أتظن أن الرسول صلى الله عليه وسلم - وحاشاه أن يكون كذلك- قد تخلى عن أصحابه لما أمرهم بالصبر وهم يعذبون ويقتلون في مكة ؟

أما زالت موازين الشرع وأحكامه لا تعني شيئا بالنسبة لك ؟

هل قالوا لك أن حزب النور لم يتبرأ من الدماء أو رضي بسفك الدماء أفلا تكلف نفسك قراءة بيانات الحزب والدعوة حتى تعلم هل رضي أم لا؟

مازالوا يخدعوك فيقولون أن التصويت على الدستور خيانة لدماء الشهداء، أوليس هؤلاء الشهداء قد ماتوا من أجل الشريعة , فلماذا ترفض قبول دستور يحافظ على الشريعة؟

هل من المفترض أن يذهب هذا الدستور الذي كانت مواد الشريعة فيه فضل وتوفيق من الله بوجودمن يدافع عنها في وقت عصيب هل من المفترض أن يذهب ويأتي دستور علماني حتي نكون قد حافظنا على دماء الشهداء؟

هل مازلنا لا نقرأ الواقع ونريد ان نعيش في الأحلام؟ فقد ضاعت بالأمس دولة الخلافة فهلا قمت بعمل مظاهرات ورفضت أي دستور حتي يأتي دستور ينص علي عودة الخلافة؟ وهل إذا قاطعت كل هذه الدساتير سيأتي دستور الخلافة ؟

هل من المفترض أن يذهب حزب النور وتنسحب الدعوة السلفية من المشهد حتي يضع العلمانيين دستورا يرضيك؟ وهل لو قاطعته بعد ذلك وقبل هذا الدستور هل ستحكم به ام لا؟

هل خدعوك فقالوا هذا الدستور ضاعت فيه مواد الشريعة ؟ هل ما زلت لا تريد أن تقرأ وتسمع أو تسمع بأذن واحدة ؟ هل قرأت حكم المحكمة الدستورية سنة 1985؟ هل تعرف أنه يفسر مبادئ الشريعة بالأحكام؟ هل عرفت أن مجموع أحكام المحكمة الدستورية يتضمن (الأحكام + الإجماع + قطعي الثبوت والدلالة + ضوابط الاجتهاد ) وهذه هي الشريعة كاملة؟
هل تعلم أن صياغة مادة الأزهر الجديدة أفضل من الماضية حيث أنها تجعله المرجع الأساسي؟ هل سمعت هذا في قناة الجزيرة؟
هل علمت أن المواد الضابطة للحريات - والتي تضبطها بأحكام الدستور والتي علي رأسها المادة الثانية - موجودة في هذا الدستور وهي المادة رقم 5 و 227؟
هل سمعت أن ممثل الكنيسة هدد بالانسحاب منذ شهر لأن الباب الأول من الدستور سلفي؟ هل مازالوا يقولون لك هذا دستور الكنيسة؟
هل سمعت مصطفي النجار وهو ينادي للتصويت على الدستور بلا لأنه يكرس للدولة الدينية تحت اسم مواد الهوية؟ مازال هذا الدستور بالنسبة لك لا يتضمن مواد الشريعة والهوية؟

هل تخيلت ماذا سيكون شكل الدستور لو لم يشارك فيه حزب النور ؟
مازلت لا تعلم من الذي كان يدافع عن مواد الشريعة في دستور 2012 ؟ ومن الذي وضع مادة 219؟ ومن الذي وضع بديل 219؟
هل علمت الجهد الذي بذل للحفاظ على مواد الهوية في الدستور وأنت تريد أن تضيعه الآن بكل سهولة وكأن شأن هذه المواد لا يعنيك ضاعت أم بقيت؟

قالوا لك كذا وقالوا لك كذا. لا تسمع بأذن واحدة لا تنظر بعين واحدة هناك مقالات كاملة فيها الرد على كل هذه الشبهات ولكن أنت بحاجة لأن لا تسمع بأذن واحدة .