• الرئيسية
  • الأخبار
  • أستاذ بجامعة الأزهر: "الشيعة" أخطر من اليهود.. والسياحة الإيرانية خطر يُهدد الأمن القومي

أستاذ بجامعة الأزهر: "الشيعة" أخطر من اليهود.. والسياحة الإيرانية خطر يُهدد الأمن القومي

  • 527
الدكتور محمود عبد المنعم - أستاذ التفسير بجامعة الأزهر

 قال الدكتور محمود عبد المنعم، أستاذ التفسير وعلوم القرآن بجامعة الأزهر الشريف، إن دخول سياحة إيرانية لمصر، خطر يهدد الأمن القومي المصري، مشيراً إلى ما فعلته إيران في العديد من بلاد أهل السنة كـ"سوريا" و"العراق" و"اليمن". 

وأضاف عبد المنعم في تصريح خاص لـ"الفتح" أن مصر بالنسبة للشيعة حُلم لهم، يخططون له ليل نهار، مؤكداً أن إيران تعمل بدعم من أمريكا، لتكون هي الشرطي القادم في المنطقة، لتعبث في أمنها واستقرارها.

وأكد أستاذ التفسير بجامعة الأزهر، أن كُتاب مثل هذه المقالات التي تُطالب بفتح الأبواب أمام الشيعة، يعملون وفقاً لأجندات غربية، يريدون لمصر أن يدخلها الشيعة، حتى يحدث بها القلاقل والفتن، مشددأ على أن الشيعة أشد خطرا على المسلمين من اليهود والنصارى. 

واختتم عبد المنعم بقوله نقول للكُتاب والصحفيين الذين ينادون بمثل هذه الأمور الخطيرة، اتقوا الله في مصر، فإننا نخشى عليها من أمثالكم، مطالباً المسئولين بأن يقفوا لمثل هذه الدعوات بالمرصاد، وأن يتصدوا لها بيد من حديد.

يُذكر أن بعض الصحفيين، نشر أخبارا على بعض المواقع الإلكترونية تٌفيد ببدء السياحة الإيرانية في مصر.