سعر الغاز الطبيعى يواصل تراجعه.. للأسبوع الثانى

سعر الغاز الطبيعى يواصل تراجعه.. للأسبوع الثانى

واصل سعر الغاز الطبيعي العالمي، تراجعه للأسبوع الثاني على التوالي دون سعر الـ2 دولار لكل مليون وحدة حرارية بريطانية، وخلال بداية تعاملات اليوم الثلاثاء، حسب بورصة نيويورك التجارية، سجلت العقود الآجلة للغاز الطبيعي 1.880 دولار، بعد أن ارتفع بنسبة بلغت نحو 40 سنتًا منذ 15 يومًا لكل مليون وحدة حرارية.


وتعاني سوق الغاز الطبيعية من زيادة في العرض؛ بسبب الاكتشافات الجديدة في الدول المصدرة، وفي المقابل تعاني الأسواق الأوروبية من إﻣﺪادات الغاز.


وتعد مصر ضمن أكبر الدول المنتجة للغاز الطبيعي في منطقة حوض المتوسط، كما تعد من أكبر الاحتياطات الموجودة حاليًا، خاصة بعد إنتاج حقل «ظهر»، ما أدى إلى الاكتفاء الذاتي وبدء التصدير.


وتحتل موزمبيق المركز الأول بين الدول العشر الأول التي تمتلك أكبر احتياطي من الغاز في المياه العميقة، تليها مصر، وإسرائيل، ثم تنزانيا.