"بسيوني": شهر رمضان يصنع الإنسان للفوز بالرضوان ويزيل غيوم القلب

  • 97
سامح بسيوني رئيس الهيئة العليا لحزب النور

قال سامح بسيوني، رئيس الهيئة العليا لحزب النور، إن شهر رمضان يصنع الإنسان صناعة تجدد الإيمان، وتهيئه للفوز بالرضوان، والعتق من النيران، مضيفًا أن أن صناعة رمضان تُصلِح القلوب وتُعالِج العيوب، تأذن لظلمة القلب أن ترحل، ولنور الإيمان أن يبزغ، ولربيع القلب أن يتدفق.

وأكد رئيس الهيئة العليا لحزب النور، في مقال له نشرته الفتح، أن في شهر رمضان تتجلَّى تلك الغيوم القابعة على قلوبنا طيلة العام، مشيرًا إلى أنه ما مِن قلبٍ إلا وله سحابة كسحابة القمر تظلمه، فيحتاج إلى نور الإيمان كي يبدده،

وتابع: "ها هو شهر رمضان قد جاءنا ليحقق التقوى في نفوسنا بصناعة قرآنية: "يا أيها الذين آمنوا كُتِب عليكم الصيام كما كتب على الذين من قبلكم لعلكم تتقون"، فالتقوى درة مفقودة، وغاية منشودة من أجلها شُرع الصيام، ومن أجلها حُقَّ لنا أن نسعى لصلاح قلوبنا قبل أبداننا، فالتقوى محلها القلب".

ونوه بسيوني بأن القلب هو محط الاهتمام الأول الذي يجب العناية به من أول يوم في رمضان؛ فبصلاحه يستقيم الإيمان، ويُصنع الإنسان على ما يرضي الرحمن؛ فنفوز حينئذٍ بالسعادة والرضوان.


سامح بسيوني رئيس الهيئة العليا لحزب النور