حسام موافي يكشف حالات نادرة لأشخاص يحملون قلوبهم في جهة اليمين

  • 30
الفتح_ الدكتور حسام موافي، أستاذ طب الحالات الحرجة بقصر العيني

كشف الدكتور حسام موافي، أستاذ طب الحالات الحرجة بقصر العيني، حقيقة وجود أشخاص يحملون قلوبهم في جهة اليمين وأجسامهم مقلوبة.

وأضاف "موافي"، خلال تقديم برنامجه "ربي زدني علما"، المذاع على فضائية "صدى البلد" مساء اليوم الجمعة، أنه يوجد بعض الأشخاص يحملون قلوبهم في جهة اليمين، مشيرا إلى أنه هناك قلب في الجهة اليمنى من الجسم مكتسب، عن طريق حدوث أمر طارئ للمريض تسبب في تغيير مكان القلب.

وأشار إلى أن الطفل يولد وقلبه في جهة اليسار، لكن عند حدوث تليف شديد بالرئة، يبدأ القلب في التحرك ناحية اليمين نتيجة شده بالتليف، أو يتزحزح من مكانه بسبب تأثره بوجود مياه حول الرئة تدفعه وتحركه من مكانه.

وتابع أن وجود القلب في جهة اليمين على غير الطبيعة، يصاحبه تليف أو مياه حول الرئة، مشيرا إلى أن التليف ليس له حل، أما المياه فيمكن سحبها ويعود القلب إلى مكانه الطبيعي.

وأشار أستاذ طب الحالات الحرجة بقصر العيني، إلى أن التليف عبارة عن تشوه شكلي في الرئة نتيجة تعرضها لبعض الالتهابات، وحتى بعد شفاء المريض يبقى الشكل كما هو ويسحب القلب ناحيته.

وأوضح أن بعض الأشخاص يولدون بجسم مقلوب بما في ذلك القلب، وتصير الأعضاء التي في الجهة اليمني في الناحية اليسرى وهكذا، لكن هؤلاء الأشخاص لا يعانون من أي أمراض وهذا الاختلاف قد يكون في الجسم كله أو في القلب فقط.

الفتح_ الدكتور حسام موافي، أستاذ طب الحالات الحرجة بقصر العيني