زيلينسكي يتهم روسيا بخرق اتفاق تصدير الحبوب من أوكرانيا

  • 21
الفتح_ أرشيفية

اتهم الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي، روسيا بالمسؤولية عن الهجوم الصاروخي الذي وقع على ميناء أوديسا الأوكراني.

وقال زيلينسكي، اليوم السبت إن "روسيا دائما ما تجد طريقا لعدم تنفيذ ما تعد به" وذلك في إشارة إلى الاتفاق الذي تم إبرامه أمس الجمعة بشأن تصدير الحبوب الأوكرانية عبر البحر الأسود.

وفي مقطع فيديو تم نشره على حساب الرئيس الأوكراني في قناة تليجرام وظهر فيه لقاء مع نواب في الكونجرس الأمريكي، قال زيلينسكي: إن روسيا لديها إمكانيات مختلفة للتحرك، وكرر زيلينسكي أثناء اللقاء مطالبته بتزويد بلاده بأسلحة ثقيلة من أجل وقف الهجمات الروسية.

وكانت حكومة كييف أعلنت عن أن روسيا قصفت ميناء أوديسا المهم بصواريخ وذلك بعد مضي يوم واحد على توقيع الاتفاق بخصوص تصدير الحبوب الأوكرانية عبر البحر الأسود.

في المقابل، قال وزير الدفاع التركي خلوصي أكار، قبل وقت قصير: إن تركيا تجري اتصالات مع كل من روسيا وأوكرانيا، مشيرا إلى أن موسكو أكدت أنها لا علاقة لها بهذا الهجوم وأنها تعتزم التحقيق في الواقعة.

ولم يصدر رد رسمي من روسيا حتى وقت متأخر من بعد ظهر اليوم.

وكانت روسيا وأوكرانيا وقعتا أمس في اسطنبول مع تركيا، بحضور الأمين العام للأمم المتحدة انطونيو جوتيريش، اتفاقا لإتاحة تصدير الحبوب من أوكرانيا مرة أخرى، وتعهدت روسيا في الاتفاق بالسماح بمرور سفن عبر ممر بحري وعدم قصفها. كما تضمن الاتفاق عدم السماح بمهاجمة الموانئ المشاركة في عمليات التصدير ومن ذلك أيضا ميناء أوديسا على سبيل المثال.

ونص الاتفاق الذي توسطت فيه الأمم المتحدة وتركيا على مراقبة تصدير الحبوب عن طريق مركز تحكم في اسطنبول.

الفتح_ أرشيفية