• الرئيسية
  • الأخبار
  • ديون وأمراض وطلاق وانتحار.. داعية إسلامي مستنكرًا طلب المدد من الأموات: هل أصلحت أحوال الناس؟

ديون وأمراض وطلاق وانتحار.. داعية إسلامي مستنكرًا طلب المدد من الأموات: هل أصلحت أحوال الناس؟

داعية إسلامي مستنكرًا فتوى إباحة طلب المدد من الأموات: شؤم الانحراف عن منهج الأنبياء نراه كل يوم رأي العين

  • 22
الفتح - زيارة الأضرحة

استنكر الداعية الإسلامي محمد سعد الأزهري، الفتوى التي أصدرتها دار الإفتاء المصرية في إباحة طلب المدد من الأموات، متسائلًا هل بركة الميت سبب في نجاة الحي؟!

وتابع "الأزهري": رغم كثرة البركات للأموات من الأولياء والصالحين إلّا أننا نعيش في وضع اقتصادي مؤسف وتنوّع في الأمراض، وأرقام مرعبة في الطلاق والديون والحوادث وغير ذلك، هذا غير الأنواع المتعددة من الاكتئابات والإحباطات مما أدى إلى كثرة الأمراض النفسية وتعدد أسباب الإنتحار.

وتساءل الداعية الإسلامي: فهل بعد ذلك كله ما زلنا نرى أن البركات في أرضنا تتمددُ؟، أو أن التمسّح بالعتبات وتقبيل الأضرحة غيّر من أحوال الناس وأعادها إلى الصراط المستقيم؟، أم أنّ شؤم الانحراف عن منهج الأنبياء نراه كل يوم رأي العين؟. 

الفتح - زيارة الأضرحة