الفتح | السيسى لوزير خارجية الإمارات: حريصون على الارتقاء بعلاقاتنا

السيسى لوزير خارجية الإمارات: حريصون على الارتقاء بعلاقاتنا

كتــبه : أحمد سعيد

عبد الفتاح السيسي

أكد الرئيس عبد الفتاح السيسى حرص مصر على الارتقاء بالعلاقات بين مصر والإمارات على جميع المستويات.


جاء ذلك، خلال استقبال الرئيس، اليوم الأحد، الشيخ عبدالله بن زايد آل نهيان، وزير الخارجية والتعاون الدولى الإماراتى، بحضور سامح شكرى وزير الخارجية، والقائم بأعمال رئيس المخابرات العامة، بالإضافة إلى سفير دولة الإمارات العربية المتحدة بالقاهرة.


وأشار الرئيس السيسى الى أهمية الاستمرار فى التباحث بين الجانبين بشأن الملفات الإقليمية المختلفة والأزمات القائمة بعدد من دول المنطقة وأفضل السُبل للتعامل معها وتسويتها بما يُنهى المعاناة الإنسانية الناتجة عنها ويحفظ وحدة تلك الدول ويصون مقدرات شعوبها.


فى السياق ذاته، قال السفير بسام راضى، المتحدث الرسمى باسم رئاسة الجمهورية، إن وزير خارجية الإمارات نقل الى الرئيس تحيات الشيخ خليفة بن زايد رئيس دولة الإمارات العربية المتحدة، و الشيخ محمد بن زايد ولى عهد أبو ظبى ونائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، معرباً عن اعتزاز الإمارات بما يربطها بمصر من علاقات استراتيجية متميزة على كافة الأصعدة، وحرصها على تعزيز أطر التعاون الثنائى ومواصلة التنسيق والتشاور المكثف بين الجانبين إزاء مختلف القضايا ذات الاهتمام المشترك.


وأشاد الشيخ عبد الله بن زايد بما تشهده مصر من تطور ملحوظ فى المجالات التنموية المختلفة خلال الفترة الماضية، متمنياً لمصر وشعبها مزيداً من التقدم والازدهار.


وأضاف المتحدث الرسمى أن الرئيس رحب بوزير خارجية الإمارات، وطلب نقل تحياته إلى الشيخ خليفة بن زايد رئيس دولة الإمارات العربية المتحدة ولكافة القيادات الإماراتية. كما أشاد بخصوصية العلاقات المصرية الإماراتية وما تمثله من نموذج للتعاون الاستراتيجى البناء بين الدول العربية،


وذكر السفير بسام راضى أن اللقاء شهد تباحثاً حول سبل تعزيز مختلف جوانب العلاقات الثنائية بين البلدين، ولاسيما على الأصعدة الاقتصادية والاستثمارية، فضلاً عن مناقشة التطورات على الصعيد الإقليمى والمخاطر التى يتعرض لها الأمن القومى العربى، حيث اتفق الجانبان على ضرورة التصدى لها بمنتهى الحزم والوقوف صفاً واحداً فى مواجهة كافة التدخلات والمحاولات التى تستهدف النيل من أمن واستقرار الدول العربية.