عاجل

الصحة: تراجع إصابات كورونا الأسبوعية.. تسجيل 26 إصابة جديدة وحالة وفاة

  • 38
الفتح - كورونا

تراجعت إصابات فيروس كورونا للمرة الأولي منذ بداية فصل الشتاء؛ إذ سجلت وزارة الصحة والسكان ارتفاعا جديدا في إصابات فيروس كورونا المستجد "كوفيد 19" خلال الاسبوع الجاري، حيث كشفت آخر إحصائية رسمية للوزارة عن تسجيل 26 إصابة جديدة، وذلك متوسط الإصابات خلال اسبوع، مقارنة بـ29 حالة إصابة تم تسجيلها الاسبوع الماضي.

وسجلت الوزارة -طبقا للإحصائية التي حصلت الشروق علي نسخة منها- صفر وفيات خلال الاسبوع الماضي، حيث بلغ إجمالي الوفيات 24 الف 806 وفاة، وبلغ إجمالي الاصابات 515 الف 635 إصابة منذ بداية الجائحة.

وأكدت الوزارة أن فيروس كورونا يسجل أقل معدلات له منذ بدء الجائحة سواء من حيث الاصابات أو الوفيات، والتردد علي المستشفيات والرعاية المركزة.

ولفتت الوزارة إلى أن اللقاحات ماتزال هي خط الدفاع الأول والأهم ضد ظهور أصناف متحورة من الفيروس، مشيرة الي ضرورة تلقي الجرعة التنشيطية من اللقاح بعد مرور ستة أشهر من تاريخ آخر جرعة وثلاثة أشهر لكبار السن أو من الذين يعانون من الإصابة بأمراض مزمنة أو مضعفة للجهاز المناعي.

وأكدت الوزارة أن مصر سيصلها خلال اسبوع أول مليون جرعة من اللقاحات المعدلة، من اجمالي حوالي 3 مليون جرعة ستصل مصر خلال شهرين.

وأشارت الوزارة إلى أن المتحورات الناتجة عن متحور اوميكرون المتحور عن فيروس كورونا، لا تمثل اي خطورة، ولم تزيد من حدة المرض، ولم تزيد الوفيات الناتجة عن الاصابة بها، وبالتالي فهي مجرد متحورات تنتشر بسرعة ولكنها ليست خطيرة.

وأكدت الوزارة علي ضرورة الالتزام بالإجراءات الوقائية اللازم اتباعها وهي الحرص على ارتداء الكمامة في أماكن التجمعات، والأماكن المزدحمة وسيئة التهوية، وفي وجود حالة مشتبه إصابتها بكوفيد - 19 يجب على الشخص المشتبه في إصابته بكوفيد - 19 ارتداء الكمامة لعدم انتقال العدوى للأشخاص غير المصابين يجب الالتزام بفترة العزل المنزلي لمدة 10 أيام من تاريخ ظهور الأعراض، و بالنسبة للأشخاص الذين ثبتت إصابتهم بفيروس كورونا، ولكن ليس لديهم أي علامات أو أعراض الالتزام بفترة العزل لمدة 5 أيام يمكن إخراج المريض من العزل مبكرا إذا كانت نتيجة الاختبار سلبية.

ولفتت الوزارة إلى جهود الدولة المصرية في توفير اللقاحات المضادة لفيروس كورونا المستجد، منذ بداية تفشي المرض في جميع دول العالم، وذلك بناء على توجيهاتالرئيس عبدالفتاح السيسي، رئيس الجمهورية، ضمن جهود الدولة المصرية للحفاظ على مكتسباتها في مواجهة الجائحة.

وأكدت الوزارة أن الدولة حرصت على توفير جميع أنواع اللقاحات المضادة لفيروس كورونا، إلى جانب ما تم اتخاذه من تجهيزات في المستشفيات والمنشآت الطبية، لمواجهة موجات تفشي الوباء على مدار 3 سنوات، مع تحديث بروتوكولات العلاج، وفقا لما يطرأ على الفيروس من تحورات، إلى جانب الضوابط التي تم اتخاذها في جميع منافذ دخول البلاد، والإجراءات الاحترازية المقررة في أماكن التجمعات والمنشآت العامة والخاصة، بما ساهم في الحد من انتشار المرض، والحفاظ على مكتسبات الدولة المصرية في مواجهة الوباء.

الابلاغ عن خطأ