داعية إسلامي: النموذج الغربي يعادي الفطرة التي فطر الله الناس عليها

  • 16
رجب أبوبسيسة الداعية الإسلامي

قال رجب أبو بسيسة، الداعية الإسلامي: إن النموذج الغربي يعادي الفطرة التي فطر الله الناس عليها، والمفاهيم الغربية لا تبني مجتمعاً صالحاً، بل تبني إنساناً تخالف تصرفاته فطرتَه، وحب المال والتعلق به والمتعة المحرمة واللهو والجنس المحرم وحب التسلط على العباد وقهرهم والتفلت من القيود الأخلاقية والدينية، كل هذا يقود للهلاك العاجل غير الآجل.

وأضاف "أبو بسيسة" - في منشور له عبر موقع التواصل الاجتماعي "فيس بك" - أنه يجب على المسلم الحقيقي وصاحب العقيدة الصافية الصحيحة أن يكون عنده ممانعة وتحصن ضد كل هذه المفاهيم التي انتشرت الآن انتشار النار في الهشيم. لكن كما نعتقد في وعد الله تعالى أنها كلها إلى زوال بإذن الله تعالى؛ لأن أعداء الرسل والأنبياء يضعون الحواجز التي تمنع العبد من تحقيق الإيمان، لكنهم لا يستطيعون أن يسدوا ثغر الفطرة التي فطر الله الناس عليها، إلا من أراد الله له الهلاك فانتكست فطرته، فهذا ليس لأحد عليه سبيل إلا أن يهديه الله من عنده.

وتابع الداعية الإسلامي، أن حاجة الإنسان إلى الإيمان حاجة ضرورية، بل أكثر من الحاجة إلى أي شيء آخر، والسعادة والهدى في متابعة الرسول -صلى الله عليه وسلم-، والضلال والشقاء في مخالفته -صلى الله عليه وسلم-، فهذه سنة الله الماضية، وقد جعل الله الذلَّ والصغار على من خالف أمره، قال تعالى: {وإن تطيعوه تهتدوا}، وقال تعالى: {فمن اتبع هداي فلا يضل ولا يشقى}.

رجب أبوبسيسة الداعية الإسلامي