قصة من واقع الحياة.. "داعية" يوجه رسالة مؤثرة لطلاب الثانوية العامة

  • 18
الفتح - د. أحمد رشوان

عقب الدكتور أحمد رشوان، الداعية الإسلامي، على ظهور نتائج الثانوية العامة، مؤكدا أن الأهم ليس الكلية التي يدخلها الشخص، بل ما الذي سيتم فعله لاحقا.

وتحت عنوان "من واقع الحياة" سرد رشوان عبر صفحته الشخصية على "فيس بوك" موقفا لشخصين من طلاب الثانوية العامة، موضحا أن الشخص الأول حصل على أعلى الدرجات ودخل كلية الطب بل كان من الأوائل على الجمهورية، لكن أعجبه عقله وبعد ٤ سنين ألحد وأنكر وجود الإله،  ثم فقد عقله تماما وهو محجوز الآن بإحدى المستشفيات قسم الأمراض العقلية والعصبية.

وأشار رشوان إلى أن الثاني صديق يعرفه كان يتمنى دخول كلية الطب وحدثت له ظروف وحصل على مجموع أقل مما كان يتوقعه، ودخل إحدى الكليات النظرية وتفوق فيها وهو الآن أستاذ مساعد يشار إليه بالبنان ويتحدث الناس عن أخلاقه وعلمه 

وأضاف الداعية الإسلامي قائلا: ليس المهم الكلية التي ستدخلها ولكن المهم ما الذي ستفعله لاحقا، مردفا القزل:  والخلاصة هي في قول الله تعالى: " والله يعلم وأنتم لا تعلمون".


الفتح - د. أحمد رشوان