• الرئيسية
  • الأخبار
  • بالصور: 9 فائزين بمسابقة "أم السعد" الكبرى لحفظ القرآن بالشرقية والتصعيد لنهائيات الجمهورية 9 نوفمبر الجاري بالأسكندرية

بالصور: 9 فائزين بمسابقة "أم السعد" الكبرى لحفظ القرآن بالشرقية والتصعيد لنهائيات الجمهورية 9 نوفمبر الجاري بالأسكندرية

  • 535
جانب من مسابقة أم السعد الكبرى للقرآن الكريم بمحافظة الشرقية

فاز تسعة متسابقين بالمراكز الأولى لمستويات مسابقة أم السعد "الثلاث" لحفظ القرآن الكريم والتى أقيمت بمسجد المدينة المنورة الواقع بحي الزهور بمدينة الزقازيق بالشرقية.

ففى المستوى الأول والذى يختبر فيه المتسابقون فى حفظ القرآن الكريم كاملا, فاز كل من: محمد عطية عليوة عطية, وعبد الرحمن حسانين البسيوني, ومحمد إسماعيل جودة.

وفى المستوى المستوى الثاني, حفظ نصف القرآن, فاز كل من: أحمد يسري محمد محمد, ومحمد بيومي جودة بيومي, ومحمود فتحي محمد محمود.

وفى المستوى الثالث, حفظ ربع القرآن, فاز كل من: محمود سامي سعيد محمود, وجهاد محمد أحمد عوض, ومصطفى محمد جودة.

وقد شارك في المسابقة 700 متسابق من جميع الفئات العمرية من سن 5 إلى 50 سنة في مستويات المسابقة الثلاث، بدأت بامتحانات منفردة لكل مستوى ثم تصفيات نهائية بالمحافظة وتم اختيار الثلاثة الأوائل من كل مستوى للذهاب إلى الأسكندرية في التاسع من نوفمبر الجاري للتصفيات النهائية على مستوى الجمهورية. وتمنح مسابقة أم السعد جوائز 60 عمرة إلى بيت الله الحرام لأول 60 فائز على مستوى.

وتعد هذه هى المسابقة السابعة التي تنظمها لجنة شئون القرآن التابعة للدعوة السلفية، ويشرف عليها بمحافظة الشرقية لجنة شئون القرآن برئاسة الدكتور محمد عبد الله, الحائزعلى "المركز الأول" على العالم في مسابقة القدس، والحائز على إجازة في القراءات العشر, بالتعاون مع الدكتور عبد الله عوض, مسئول الدعوة السلفية بالزقازيق، والحائز على إجازة حفص، وبمشاركة شباب الدعوة السلفية بجامعة الزقازيق.

وصرح الدكتور عبد الله عوض لبوابة "الفتح" قائلا: إن هذه المسابقة من أكبر مسابقات القرآن الكريم في مصر والتي تعد جوائزها من أفضل الجوائز حيث تُقدم 60 عمرة كجائزة للفائزين.

ووجه عوض نصيحة لحفظة القرآن قائلا لهم: لا ينبغي أن نجعل القرآن محفوظا في الصدور فقط، بل لابد أن نحيا به واقعا في حياتنا كلها، فالقرآن منهج حياة، خاصة في ظل تلك الأزمة الأخلاقية التي تحياها الأمة.