تصعيد جديد من أمريكا والناتو ضد روسيا

  • 9

شدد المتحدث باسم وزارة الخارجية الأمريكية، نيد برايس على أن سياسة حلف الناتو تجاه روسيا لن تتغير، في تصعيد جديد للازمة بين واشنطن وموسكو. 

وأكد برايس، خلال مؤتمر صحفي عقده مساء الاثنين: على أن سياسة الناتو تجاه روسيا تبقى ثابتة، إنها تتمثل في القوة وتحديد العدوان الروسي والرد عليه مع إبقاء الباب مفتوحا أمام حوار ملموس.

وأشار برايس مع ذلك إلى أن التعليقات بشأن قرار روسيا وقف عمل بعثتها لدى الناتو يجب طلبها من الحلف.

وفي وقت سابق من الاثنين أعلن وزير الخارجية الروسي، سيرجي لافروف، عن قرار موسكو تعليق عمل بعثتها لدى حلف شمال الأطلسي (الناتو) اعتبارا من 1 نوفمبر المقبل، في خطوة تأتي ردا على طرد عدد من الدبلوماسيين الروس المعتمدين لدى الناتو، موضحا أن الإجراء يشمل عمل كبير المسؤولين العسكريين الروس لديه.

وقال حلف شمال الأطلسي إنه أخذ علما بتصريحات لافروف هذه، مبينا: "لكننا لم نتلق أي معلومات رسمية بشأن هذا الموضوع".

ومن جانبه أكد وزير الخارجية الألماني، هايكو ماس، أن قرار موسكو بشأن وقف عمل بعثتها لدى حلف الناتو سيضر كثيرا العلاقات بين برلين وروسيا.