نشطاء يدعمون محمد أبو تريكة لرفضه حملة البريميرليج للشواذ

  • 1167
محمد ابوتريكة

تضامن عدد كبير من الجماهير مع محمد أبوتريكة بعد تعرضه لهجوم من قبل بعض الصحف العالمية والجمعيات المؤيدة للشواذ.

وكان أبوتريكة قد هاجم حملة دعم البريميرليج للمثليين، وطالب النجوم العرب بالدوري الإنجليزي بالتصدي لها في تصريحات عبر "بي إن سبورتس" قبل أيام.

وبات هاشتاج We support abotrika الثالث على العالم بعد مشاركته بأكثر من مليون تغريدة.

وكان أبوتريكة قد قال عن حملات دعم المثليين عقب مباراة تشيلسي ومانشستر يونايتد الماضية بالاستوديو التحليلي: هذه الحملات لا تتناسب مع عقلنا وولا ديننا أكبر عقوبة حدثت كانت لقوم لوط وذكرت في القرآن.. الظاهرة فجة ودور اللاعيبن والمسلمين والعرب عدم المشاركة في الجولتين المخصصين لدعم هذه الحملة".

وأضاف أبوتريكة:"دور العلماء والشيوخ أيضا التصدى لهذه الظاهرة.. يقول المولى عزوجل (ولقد كرمنا بنى آدم).. بهذه الظاهرة إهانة لبني آدم .. الرسائل الرياضية تدخل كل بيت، ويجب أن نتصدى لهذه الظاهرة والتي تحاربها كل الأديان".

وتفاعل عدد من نشطاء مواقع التواصل الاجتماعي دعما لأبو تركية ضد الهجوم عليه من قبل صحف غربية.

قال أحمد يحيى شريف: وإن كنا بنقول إن الكرة منظومة إلهاء كبرى للشعوب، ممكن عمر الإنسان يضيع فيها وتلتهم أفضل أوقات ولحظات حياته، لكن راق لي جدًا كلام محمد أبو تريكة.

تابع: فكرة إنك تغامر بمستقبلك الوظيفي وشهرتك وأمنك وأموالك واستقرارك انت وأسرتك، واسمك هناك مكتوب بالقلم الرصاص، ومتعرفش المواءمات السياسية تأثيرها إيه عليك، ومع كل ده يا محمد قررت إنك تقول كلمة حق عند "دنيا جائرة" ونظام عالمي وضيع ظالم، وفي موضوع خطير بتتبناه دول ورؤساء ووزارات ومؤسسات بلاد عُظمى -بمقاييس البشر- صغيرة عند الله.

يضيف الناشط علي محمود: لا شك أنه قرار جريء وشجاع، نسأل الله أن تكون نيتك فيه خالصة لوجه الله الكريم، لأن كلمتك وصلت ليس لألف ولا ألفين ولا مليون ولا اثنين، بل إلى مئات الملايين من الناس مؤمنهم وكافرهم، من على الفطرة منهم ومن انتكس.