• الرئيسية
  • الأخبار
  • السفير أحمد القويسني للفتح: الأزمة الليبية سببها أصحاب المصالح والمنتفعين من الفوضى

السفير أحمد القويسني للفتح: الأزمة الليبية سببها أصحاب المصالح والمنتفعين من الفوضى

  • 55
أرشيفية

قال السفير أحمد القويسني، مساعد وزير الخارجية الأسبق، إن ليبيا عاشت السنوات الماضية أزمات متعددة وعدم استقرار سياسي واجتماعي وانهيار اقتصادي، وفوضى عارمة بسبب عبث أصحاب مصالح عديدة ومنتمين لتيارات مختلفة بالمقدرات الليبية ومستقبلها السياسي.

وأكد مساعد وزير الخارجية الأسبق، في تصريحات خاصة لـ"الفتح"، أن تيارات كثيرة في ليبيا مستفيدة ماديًا وسياسيًا من الأوضاع الراهنة، لافتًا إلى أن بعض النخبة الحاكمة الحالية في ليبيا تشارك الجماعات المسلحة والتيارات المختلفة في الاستفادة من الأزمات في ليبيا واستغلال الأوضاع لتحقيق مصالح.

وأوضح السفير أحمد القويسني، أن بعض من المشاركين في النظام الحالي وبعض القبائل وجماعات المصالح، يتخوفون من انخفاض حصص منافعهم، وأن تُصبح مكاسبهم محدودة في حال أقيمت الانتخابات أو تغير النظام الحالي، مضيفًا أنهم لذلك يحاربون بشدة الانتخابات أو أي مستجدات قد تؤدي للاستقرار.

واجتمع رئيس الحكومة الليبية عبد الحميد، مع القائد العام المكلف بالجيش الليبي الفريق عبد الرزاق الناظوري، ورئيس أركان الجيش بطرابلس الفريق محمد الحداد، وذلك لتوحيد المؤسسة العسكرية في ليبيا بما يخدم استقرار ليبيا ومصالح الشعب الليبي.

أرشيفية