وزير التعليم: السيسي جعل التعليم أحد أولويات التنمية في مصر

  • 26

أكد الدكتور طارق شوقي، وزير التربية والتعليم والتعليم الفني، أن الرئيس عبدالفتاح السيسي جعل التعليم أحد أولويات التنمية في مصر، عندما أطلق مبادرة "نحو مجتمع مصري يتعلم ويفكر ويبتكر" عام 2014، في محاولة لحل مشاكل التعليم والاهتمام بفكر الإنسان المصري، لافتًا إلى أنه في إطار منظومة التحول الرقمي تم إنشاء بنك المعرفة المصري لنشر العلوم والمعارف؛ لإتاحة ما وصل إليه العلم في كل المجالات للمواطن.

 

جاء ذلك خلال مشاركة وزير التربية والتعليم والتعليم الفني، اليوم، في حفل إطلاق الشراكة الإعلامية بين وزارة التعاون الدولي وشبكة "CNN" الإخبارية، بحضور وزير الكهرباء والطاقة المتجددة الدكتور محمد شاكر، ووزير النقل والمواصلات المهندس كامل الوزير، ووزير الري والموارد المائية الدكتور محمد عبدالعاطي، ووزيرة البيئة الدكتورة ياسمين فؤاد، ونائب وزير الإسكان والمرافق والمجتمعات العمرانية لشئون البنية الأساسية الدكتور سيد إسماعيل، ورئيس القطاع التجاري بشبكة "سى إن إن" مروان إيلى كاى.

 

وأعرب عن سعادته في المشاركة في هذا الحدث المهم الذي يستهدف سرد الشراكات الدولية لتحقيق التنمية المستدامة، مشيرًا إلى أن هذا الحدث يمثل خطوة جادة ويؤكد حرص الدولة المصرية على الالتزام بإبراز جهود التنمية الهائلة المبذولة في مختلف المجالات، وتسليط الضوء على الإنجازات غير المسبوقة التي تتم في إطار رؤية مصر للتنمية المستدامة (مصر 2030).

 

وقال الوزير إن مصر تولي أهمية في الاستثمار في العنصر البشري، مشيرًا إلى أن وزارة التربية والتعليم لديها ربع التعداد السكاني في المدارس، وتضم منظومة التعليم قبل الجامعي 25 مليون طالب في حوالي 60 ألف مدرسة.

 

واستعرض خطة تطوير التعليم المصري، وتغيير المنظومة التعليمية بأكملها لتتحول من التعليم إلى التعلم، مشيرًا إلى إن الهدف هو تطوير التعليم وإحداث ثورة تجعل أبناءنا الطلاب على مسار التقدم المعرفي، وبناء قدرات الطالب واكتسابه المهارات الحياتية المختلفة.

 

وقال الوزير إن مصر من الدول التي بها تحول رقمي كبير، وتقدم في التعليم الفني؛ وهذا لأننا نستهدف ربط التعليم الفني بسوق العمل.

 

وأشار إلى أن حصول جميع الفتيات والشابات على تعليم جيد، في جميع ربوع مصر، يمثل واحدًا من حقوقهن الإنسانية الأصيلة، كما يعد واحدًا من أهم الأولويات الوطنية، لافتًا إلى أن الوزارة تعمل على تمكين الفتيات في مصر للحصول على فرص تعليمية متميزة وعادلة، والاستفادة من خدمات تعليمية عالية الجودة.

 

وتأتي الشراكة الإعلامية بين وزارة التعاون الدولي وشبكة "سي إن إن"، كجزء من المبدأ الثالث من مبادئ إطار التعاون الدولي والتمويل الإنمائي- سرد المشاركات الدولية- بهدف توثيق قصص مصر التنموية، على المستوى الدولي، من خلال ثلاثة محاور هي المواطن محور الاهتمام، والمشروعات الجارية، والهدف هو القوة الدافعة.

وزير التعليم: السيسي جعل التعليم أحد أولويات التنمية في مصر