خبير يكشف آخر تطورات التخزين الثالث بسد النهضة

  • 33
الفتح - أرشيفية

كشف الدكتور عباس شراقي، أستاذ الجيولوجيا والموارد المائية بجامعة القاهرة، آخر تطورات التخزين الثالث بسد النهضة، مؤكدا وصول المياه إلى سد السرج.

وقال “شراقي”: وصلت مياه التخزين الثالث إلى سد السرج أمس 9 أغسطس عند منسوب 598 متر فوق سطح البحر بكمية 7.5 مليار متر مكعب واجمالى تخزين 15.5 مليار متر مكعب، ومازالت بوابتى التصريف مفتوحتين بإمرار حوالى 70 مليون متر مكعب يوميا نحو السودان ومصر، ويقترب فيضان المياه أعلى الممر الأوسط ربما خلال ساعات".

وأكد الدكتور عباس أن هناك اختلافات فى جداول حساب الكمية، والأوقع هى التى تتطابق مع معدلات الأمطار، يوليو 7 مليار م3، و9 أيام من أغسطس 500 مليون م3/يوم، والتخزين بدأ 11 يوليو حتى أمس، إجمالى الإيراد 11.5مليار م3 منها 2 مليار م3 تم تفريغهم عن طريق فتحتى التصريف من 12 مارس حتى بداية التخزين، وحوالى 2 مليار م3 من فتحتى التصريف طوال فترة التخزين، المتبقى حوالى 7.5 مليار م3.

وأضاف: معذرة لهذه التفاصيل لأن هناك من يعتقد أننى أقلل من الواقع، بل يتم رصد السد بشتى الطرق العلمية من أقمار صناعية ونماذج رياضية ومعدلات أمطار وصور حقلية، وهم يعلمون جيدًا أنه بعد التدابير المصرية بتكاليف كبيرة ووجود السد العالى لن يؤثر حجم التخزين على المواطن المصرى، ولسنا فى حاجة إلى اللجوء لهذا الأسلوب، وكمية التخزين الثانى خير دليل حيث قالوا أنه 13.5 مليار م3 وتأكد لهم بعد ذلك أنه 3 مليار م3 فقط كما ذكرنا منذ البداية.

واختتم “شراقي" قائلا:”يظل الموقف المصرى رافضًا أى عمل أحادى بصرف النظر عن الضرر أو المنفعة، رغم أن تشغيل التوربين فيه منفعة بامرار المياه إلى مصر والسودان ومع ذلك تم رفضه.

الفتح - أرشيفية