روسيا تتهم أمريكا وأوكرانيا وبولندا بتخريب خط غاز نورد ستريم

  • 9
الفتح - أرشيفية

وجهت الحكومة الروسية، اليوم الإثنين، اتهامات إلى كلا من الولايات المتحدة الأمريكية وأوكرانيا وبولندا بالوقوف وراء تخريب خط أنابيب الغاز نورد ستريم.

ومن جانبه قال نائب رئيس الوزراء الروسي، ألكسندر نوفاك، إن  موسكو عازمة على اكتشاف المسؤول عن تخريب خطوط أنابيب "السيل الشمالي"، متهما كل من الولايات المتحدة وأوكرانيا وبولندا.

وأفادت وكالة الأنباء سبوتنيك، بأن نوفاك أكد أنه يمكن إصلاح خطوط غاز "نورد ستريم 1 و2" تقنيا ممكنا إلا أن ذلك سيتطلب الكثير من الوقت والمال، موضحا بشكل أولي أن روسيا ترى أن الولايات المتحدة وأوكرانيا وبولندا كانت معنية بتخريب خطوط أنابيب "السيل الشمالي". 

وقال نائب رئيس الوزراء الروسي إن هذه البلدان أعربت سابقا عن أن "هذه البنية التحتية لن تعمل، وسوف يفعلون كل شيء من أجل هذا"، مؤكدا أن مثل هذه الحوادث لم تقع من قبل وهي تحتاج إلى دراسة جدية.

قوال دوجلاس ماكريجور، المستشار السابق لوزير الدفاع الأمريكي في إدارة الرئيس الأمريكي السابق ترامب، إن الولايات المتحدة والمملكة المتحدة قد تكونا وراء الانفجارات في خطي أنابيب نورد ستريم 1 ونورد ستريم 2، حسبما نقلت وكالة تاس الروسية.

الفتح - أرشيفية