• الرئيسية
  • الأخبار
  • استنكار وتنديد واسع بالإساءة للنبي صلى الله عليه وسلم ومطالب بالتصدي لإرهاب الهند

استنكار وتنديد واسع بالإساءة للنبي صلى الله عليه وسلم ومطالب بالتصدي لإرهاب الهند

  • 48
الفتح - استنكار وتنديد واسع بالإساءة للنبي صلى الله عليه وسلم ومطالب بالتصدي لإرهاب الهند

أعرب الأزهر الشريف عن إدانته واستنكاره الشديد لتصريحات المتحدثة باسم حزب بهاراتيا جانات الهندي المسيئة للرسول محمد صلى الله عليه وسلم، وأوضح في بيان له اليوم الاثنين، أن مثل هذا التصرف هو الإرهاب الحقيقي بعينه، الذي يمكن أن يُدخل العالم بأسره في أزمات قاتلة وحروب طاحنة، داعياً المجتمع الدولي للتصدي بكل حزمٍ وبأس وقوَّة لوقف مخاطر هؤلاء العابثين.

وأكد الأزهر أن ما يلجأ إليه بعض المسؤولين السياسيين مؤخراً من إساءة للإسلام وإلى نبيه الكريم لكسب أصوات في الانتخابات، دعوة صريحة للتطرف وبث الكراهية والفتنة بين أتباع حوار الأديان.

وكما أعرب الأمين العام لمجلس التعاون لدول الخليج العربية، الدكتور نايف فلاح الحجرف، عن شجبه ورفضه واستنكاره للتصريحات الصادرة عن المتحدثة باسم حزب بهاراتيا جانات الهندي بحق الرسول محمد صلى الله عليه وسلم، وأكد رفضه "القاطع بالمساس بالأنبياء والرسل والشخصيات والرموز الدينية كافة"، مشدداً على "الموقف الرافض للاستفزاز أو استهداف المعتقدات والأديان أو التقليل من شأنها".

وزارة الخارجية السعودية، أعربت عن شجبها واستنكارها للتصريحات الصادرة عن المتحدثة باسم حزب بهاراتيا جانات الهندي، من إساءة للنبي محمد عليه الصلاة والسلام، مؤكدة رفضها الدائم للمساس برموز الدين الإسلامي، كما ترفض المساس بالشخصيات و الرموز الدينية كافة.

كما رحبت الخارجية السعودية، بالإجراء المتخذ من حزب بهاراتيا جانات بإيقاف المتحدثة عن العمل، مجددة التأكيد على موقف المملكة الداعي لاحترام المعتقد، وأدانت باكستانُ بشدة التصريحاتِ الصادرةَ عن المتحدثة باسم حزب بهاراتيا جانات الهندي، المسيئة للنبي محمد عليه الصلاة والسلام.

وأوضَحَتْ وزارةُ الخارجيةِ الباكستانيةِ - في بيان اليوم الاثنين، أنَّ مثلَ هذه التصريحات غير المقبولة على الإطلاق لم تؤذِ فقط مشاعرَ الشعبِ الباكستاني بشدة، ولكن مشاعر المسلمين في جميع أنحاء العالم.

ومن جهتها، استدعت وزارة الخارجية الكويتية اليوم الاثنين سفير جمهورية الهند لدى دولة الكويت حيث التقى بمساعد وزير الخارجية لشؤون آسيا الذي سلمه مذكرة احتجاج رسمية تعرب فيها عن رفض دولة الكويت القاطع وشجبها للتصريحات المسيئة للرسول الكريم عليه الصلاة والسلام وللإسلام والمسلمين التي صدرت عن أحد المسؤولين في الحزب الحاكم.

وكانت استدعت وزارة الخارجية القطرية، أمس الأحد، سفير جمهورية الهند ديباك ميتال، وسلمته مذكرة رسمية، أعربت فيها عن خيبة أمل دولة قطر، ورفضها التام، وشجبها للتصريحات التي أدلى بها مسؤول في الحزب الحاكم بالهند، ضد النبي محمد والإسلام والمسلمين، بحسب ما نقل حساب الوزارة الرسمي على تويتر.

وإثر ذلك، أعلن الحزب الحاكم في الهند، إيقاف المتحدثة باسمه على خلفية التصريح المسيء للرسول الكريم، كما طرد مسؤولا آخر للأمر نفسه، وقال حزب بهاراتيا جاناتا إنه أوقف شارما عن العمل ردا على تعليقات حول الرسول الكريم أدلت بها خلال مناظرة تلفزيونية.

واستدعت وزارة الخارجية الكويتية، أمس الأحد، سفير جمهورية الهند لدى دولة الكويت حيث التقى بمساعد وزير الخارجية لشؤون آسيا الذي سلمه مذكرة احتجاج رسمية تعرب فيها عن رفض دولة الكويت القاطع وشجبها للتصريحات المسيئة للرسول الكريم عليه الصلاة والسلام وللإسلام والمسلمين التي صدرت عن أحد المسؤولين في الحزب الحاكم.


الفتح - استنكار وتنديد واسع بالإساءة للنبي صلى الله عليه وسلم ومطالب بالتصدي لإرهاب الهند