• الرئيسية
  • الأخبار
  • بسبب الرذيلة والشذوذ الجنسي.. حملة مقاطعة "نيتفليكس" تكبدها خسارة بقية 60 مليار دولار

بسبب الرذيلة والشذوذ الجنسي.. حملة مقاطعة "نيتفليكس" تكبدها خسارة بقية 60 مليار دولار

  • 22

أطلق نشطاء حملة لمقاطعة منصة “نتفليكس”، ودشنوا وسم #نتفليكس_تنشر_الرذيلة على خلفية عرضها لفيلم “أصحاب ولا أعز” الذي يسوق للشذوذ ويدعو للفاحشة بما طرحه من أفكار ومفاهيم تخالف الأعراف والتقاليد العربية والإسلامية.

وتداول ناشطون أن منصة البث العملاقة خسرت 60 مليار دولار من قيمتها السوقية التي انخفضت أسهمها لـ 45% خلال الأيام الخمس الماضية. فيما أرجع البعض سبب هذه الخسارة الفادحة إلى إجراءات تخفيف قيود كورونا وهناك من ربط هذا التراجع بانخفاض مؤشرات عدد المشتركين في الربع الأول من العام الحالي.

ودعا الاستاذ المشارك بجامعة السلطان قابوس، والمتخصص في الخدمة الاجتماعية د.حمود النوفلي، أولياء الأمور الى تحذير أبنائهم ومنعهم من الاشتراك في أفلام نتفليكس.

وقال إنها “أصبحت الوسيلة التي يغرس من خلالها الشذوذ وزنا المحارم والإباحية والانتحار ويتم دسها في محتوى الفلم. أغلب الدول أنتبهت لخطورتها. وهناك حملات لردعها ومقاطتها وانخفضت أسهمها للنصف”.

بينما غرّد الكاتب السعودي تركي الشلهوب: “نتفليكس تخطط لنشر الرذيلة. والممثلين الذين يفتقدون لأدنى معايير الشرف والأخلاق ينفذون.. وأخص بالذكر العرب منهم!”.


بسبب الرذيلة والشذوذ الجنسي.. حملة مقاطعة "نيتفليكس" تكبدها خسارة بقية 60 مليار دولار