متحدث الدعوة السلفية: الحجاب الشرعي هو عفة وسترة وطهارة للمرأة

  • 34
الفتح - الشيخ عادل نصر

قال الشيخ عادل نصر، متحدث الدعوة السلفية، إن الحجاب بالنسبة للمرأة المسلمة فريضة شرعية نص عليها القرآن والسنة، كما جاء في سورة النور وسورة الأحزاب وكذلك أحاديث النبي صلى الله عليه وسلم. 

وأكد نصر في تصريحات لـ "الفتح" أن الحجاب الشرعي هو عفة وسترة وطهارة للمرأة، مشيرا إلى أنه منذ أن نزل الأمر بالحجاب في عهد النبي صلى الله عليه وسلم استجابت المسلمات لهذا الامر، وظلت المرأة المسلمة عبر القرون تلبس حجابها وتعتز به؛ طاعة لربها واتباعا لهدي نبيها صلى الله عليه وسلم إلى أن جاء الاحتلال في القرون المتأخرة، وسيطر على بلاد الإسلام فكان من اثاره ومخططاته محاولة سلخ الأمة عن هويتها ودينها. 

وأوضح نصر أنه من الأشياء التي تعرضت لحرب ضروس هو المرأة المسلمة أو حجاب المرأة المسلمة، حيث انطلق أذنابهم ومن تربوا على موائدهم من أكثر من مائة عام، يدعون المرأة لخلع الحجاب وللسفور وللتشبه بنساء الغرب، زاعمين أن الحجاب رجعية وتخلف، واستغلوا الجهل الذي تفشى في بلاد الإسلام نتيجة التقصير من جهة تقصير الأمة من جهة ونتيجة صنع الاحتلال من جهة أخرى.

 وأشار متحدث الدعوة السلفية إلى أن هذه الدعوات حظيت بالفعل باستجابة كبيرة، غير أنها لم تدم طويلا بفضل الله تبارك وتعالى، حيث انطلق العلماء والدعاة يقاومون هذا المخطط ويوضحون للمرأة المسلمة الواجبة عليها الشرعي؛ فاستجابت المسلمات بفضل الله في غالب بلاد الإسلام ولا سيما مصر إلى الحق، واستجبن إلى ما امرهن الله عز وجل به من الحجاب، وعاد الحجاب مرة أخرى إلى الظهور بقوة وانتشر في أوساط المسلمين بفضل الله وحده. 


الفتح - الشيخ عادل نصر